علاج الحساسية الجلدية مجرب ومضمون


أنواع الحساسية

  • الطفح الجلدي الحراري ليس فقط في الاطفال لكن يصاب به البالغين خصوصا في فصل الصيف أو في الاجواء الحارة والرطبة
  • ويحدث هذا الطفح بسبب انسداد قنوات التعرق تحت الجلد ، وتتفاوت الأعراض من تقرحات سطحية إلى عميقة 
  • وقد تكون بعض أشكال طفح الحرارة مصحوبة بحكة شديدة وعادة ما تذهب من تلقاء نفسها 
  • الا اذا كانت من النوع العميق او حدث بسبها تقرحات فانها تكون بحاجة إلى رعاية طبية 


  • ولكن أفضل طريقة لتخفيف الأعراض هي العناية بالبشرة وتخفيف التعرق باتباع الارشادات التالية للمساعدة في حماية نفسك أو طفلك من الطفح الجلدي الناتج عن الحرارة  :
  • ارتد الملابس الناعمة القطنية  والفضفاضة وذات الالوان الفاتحه التي تعكس ضوء الشمس .  
  • تجنب الملابس التي يمكن أن تثير حساية الجلد .
  • في فترة الظهيرة او عندما تكون درجة الحرارة مرتفعه عموما ، ابقى في الظل أو في غرفه ومباني مكيفة الهواء أو ضع مروحة على مسافة آمنة لتلطيف الهواء 
  • حافظ على النوم في غرفة باردة وذات تهوية جيدة.
  • الاستحمام في الماء البارد مع الصابون التي لا تحتوي على عطورأوأصباغ.
  • تجنب استخدام الكريمات أو المراهم – فهي لا تمنع الحرارة والطفح الجلدي وقد تتسبب في سد مسام الجلد .
  • استخدام محلول الكالامين أو كمادات باردة لتهدئة حكة الجلد.
  • ان الطفح الجلدي الحراري عادة ما يزول خلال سبعة إلى عشرة  ايام  بشرط ان تحافظ على جلدك بارد وجاف .


علاجات طبيعية للحساسية

يمكن علاج الحساسيّة والتخلص منها ببعض الوصفات والعلاجات المنزلية ومن أفلضها:

  • النيفيا الازرق يساعد في علاج الحساسية وازالة اثارها بعد العلاج
  • الشوفان، فهو لا يقتصر على كونه غذاءً صحياً يتناسب مع جميع الفئات، بل يدخل في إعداد المستحضرات المخصّصة لتهدئة الجلد وترطيبه، فقد أشارت الدراسات أنّ الشوفان من أكثر المنتجات آماناً، لعلاج حكّة الجلد مهما كان سبب ظهورها ويمكن استخدام مسحوق الشوفان عن طريق إضافته لحوض الاستحمام البارد ونقع الجسم به، ويمكن أيضاً استخدام صابون الشوفان للغرض ذاته.


الشوفان يمنع افراز مسببات الالتهاب التي تؤدي لحساسية الجلد ويقوم بنتيجة رائعة لتقليل الحكة. 
  • يطحن 2 كوب من الشوفان في الخلاط ليصبح بودرة ناعمة 
  • ثم يضاف اليه ربع كوب من صودا الخبز 
  • ويخزن في مكان جاف ثم يوضع مع ماء الاستحمام لتقليل اعراض حساسية الجلد. 
  • او تُمزج كمية من الخليط مع الماء لعمل ما يشبه العجينة ويوضع على المناطق المصابة مباشرة.
خلط الريحان مع القرنفل 
  • حيث أنه يحتوي علي كمية عالية من الاوجينول و هو مخدر موضعي. 
  • قم بوضع 1/2 كوب من الريحان المجفف في وعاء  من الماء المغلي 
  • و تركه حتي يبرد و وضعه في قطعة قماش نظيفة  
  • و تظبيقه علي المنطقة المصابة 

  • ورقة الهلام، ويعدّ الصبار والمنثول الأكثر غناً بالهلام، فقد ثبت قدرته الفعالة في علاج حساسيّة الجلد والحكّة الناتجة عنها، ولا سّيما الحساسيّة التي تتسبب بها أشعة الشمس، ولدغ الحشرات، ويمكن استخراج الهلام عن طريق قطع أوراق الصبار وأوراق عشبة المنثول ووضع الهلام على مكان الإصابة.
  • مكعّبات الثلج، ويكون هذا بوضع مكعبات الثلج أو قطعة قماش مبلّلة بالماء البارد على مكان الحساسيّة من أجل تخدير الجلد وإبعاد الرغبة في الحكّ، مع ضرورة الانتباه من وضع الماء الساخن؛ لأنّ ذلك يزيد من الحساسيّة والحكّة.
  • استخدام المرطبات العالية لترطيب الجلد وحمايته من الجفاف والذي يعتبر أحد أسباب الإصابة.
  • مضادات الهيستامين، أحد المواد المسببة لظهور أعراض الحساسيّة ومثل هذه المضادات تستخدم في علاج أمراض الصدفية، الأكزيما، لدغات الحشرات، وهي ملائمة لجميع الأعمار.
  • يستخدم لعلاج حساسيّة الجلد المستحضرات التي يدخل في صناعتها مادة الهيدركورتيزون لفعاليته على تهدئة الجلد

حساسية الحزام الناري

نبذة مختصرة:

  • الحزام الناري والجدري المائي (العنقز) لهما نفس الفيروس، لكنهما مرضان مختلفان.
  • قد يساعد لقاح الجدري المائي في الحد من خطر الإصابة بالحزام الناري.
  • يجب رؤية الطبيب فورًا عند حدوث ألم وطفح جلدي بالقرب من العين.
  • التقدم في السن وضعف المناعة من أهم عوامل الخطورة.
  • لا يوجد علاج حاليًا، لكن هنالك أدوية تخفف من الأعراض وتقلل خطر المضاعفات.
  • هو عدوى فيروسية تسبب طفحًا جلديًّا مؤلمًا، يحدث في أي مكان بالجسم، وغالبًا ما يظهر على شكل شريط واحد من البثور يلتف حول الجانب الأيسر أو الأيمن من الجذع، ولا تعد حالة مهددة للحياة؛ لكن قد تكون مؤلمة جدًّا وتستمر الحالات نحو أسبوعين إلى 6 أسابيع، يمكن أن يحدث هذا في مرحلة الطفولة؛ ولكنه أكثر شيوعًا في البالغين، وخاصة كبار السن. 

مسميات أخرى للمرض:

  • الهربس العصبي 
  • القوباء المنطقية 
  • الهربس النطاقي
  •  زوستر 
  •  زنار النار
  • الزونا.

سبب المرض:

  • تكون الإصابة بسبب فيروس الحماق النطاقي (فاريسيلا زوستر) وهو نفس الفيروس الذي يسبب جدري الماء (العنقز)، فبعد الإصابة بجدري الماء يختبئ الفيروس ويعيش لسنوات في الجهاز العصبي بحالته غير النشطة، وقد ينشط الفيروس مسببًا الحزام الناري.
  • لا يعرف العلماء على وجه التحديد السبب الذي يحرض الفيروس على النشاط ويجعله يتكاثر وينتقل على مسار العصب.

الأعراض:

  • عادة ما تؤثر فقط على جزء صغير في جانب واحد من الجسم، قد تشمل:
  • ألم، حرق، خدر أو وخز.​
  • حساسية تجاه اللمس.
  • حمى وصداع.
  • حساسية تجاه الأضواء.
  • طفح جلدي مع بثور تكون ملتفة على الجانب الأيسر أو الأيمن من الجذع. 
  • طفح الجلدي حول عين واحدة أو على جانب واحد من الرقبة أو الوجه.
  • بثور مليئة السوائل .

متى يجب رؤية الطبيب:

  • عند حدوث ألم وطفح جلدي بالقرب من العين لأنه قد يؤدي  إلى تلف دائم بها.
  • عندما يكون العمر 60 سنة وأكثر، لأن العمر يزيد خطر حدوث المضاعفات.
  • عندما يكون هناك ضعف في جهاز المناعة (بسبب السرطان، والأدوية أو مرض مزمن).
  • ظهور طفح جلدي منتشر ومؤلم.

التشخيص:

  • التاريخ المرضي.
  • الفحص السريري.
  • أخذ عينة من سوائل البثور لفحصها في المختبر.

عوامل الخطورة:

  • الإصابة بجدري الماء (العنقز).
  • التقدم في السن.
  • التعرض للعلاج الإشعاعي أو الكيميائي.
  • الأمراض التي تضعف جهاز المناعة مثل فيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز)، والسرطان وغيرهما.
  • أخذ بعض الأدوية المصممة لمنع رفض الأعضاء المزروعة.

المضاعفات:

  • ألم شديد مستمر بعد اختفاء البثور. 
  • فقدان البصر. 
  • التهاب السحايا والدماغ.
  • التهابات الجلد البكتيرية. 
  • متلازمة رامسي هانت. 

العلاج:

  • لا يوجد علاج في الفترة الحالية، لكن هنالك أدوية تخفف من الأعراض وتقلل خطر حدوث المضاعفات:
  • المسكنات. 
  • الأدوية المضادة للفيروسات. 

الوقاية:

  • يساعد لقاح الجدري المائي (العنقز) على الحد من خطر الإصابة بالحزام الناري. 

إرشادات للحد من انتشار الفيروس:

  • تغطية الطفح الجلدي بالملابس وغيرها.
  • تجنب مشاركة الملابس.
  • عدم لمس الطفح الجلدي للمصابين.
  • تجنب مخالطة الناس الذين لم يصابوا مسبقًا بجدري الماء وخصوصًا الحوامل والمصابين بضعف في المناعة، والأطفال حديثي الولادة.

الأسئلة الشائعة:

هل الحزام الناري معدٍ؟
  • نعم، من الممكن انتقال الفيروس لأي شخص ليست لديه مناعة ضد فيروس جدري الماء (العنقز)، أو عند لمس البثور المفتوحة من الطفح الجلدي مما يسبب لهم جدري الماء وليس الحزام الناري.

هل الإصابة بالحزام الناري أثناء الحمل لها مخاطر على الطفل؟

  • لا يوجد خطر على الحمل أو الطفل، لكن يتم الرجوع إلى الطبيب عند الاحتياج إلى الدواء لتحديد ما إذا كانت الفوائد تفوق أي مخاطر.


المفاهيم الخاطئة:

  • الحزام الناري يؤثر فقط على كبار السن.
  • أكثر من نصف الحالات تحدث في الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 60 عامًا أو أكثر، ولكن يمكن أن يحدث في الأشخاص الأصحاء من جميع الأعمار بما في ذلك الأطفال، كما أن الذين لديهم ضعف في أجهزة المناعة هم أكثر عرضة للخطر.
  • الحزام الناري هو الجدري المائي (العنقز).
  • على الرغم من أن الحزام الناري وجدري الماء سببهما نفس الفيروس، لكنهما مرضان مختلفان.