تفسير حلم البكاء في الحلم


تفسيررؤيا البكاء النّابلسي


  • إذا كان في المنام صراخٌ أو لطم أو لباس أسود أو شقّ جيب مع البكاء فيدلّ على الحزن
  • وإن كان البكاء من خشية الله تعالى أو لسماع قرآن أو من ندم على ذنبٍ سابق فإنّه يدل على الفرح والسّرور وزوال الهموم والمُنغّصات، وهو دال على الخشية، أو على نزول المطر لمن احتبس عنه وهو محتاجٌ إليه، وقد يدلّ على طول العمر.
  • وربما دلّ على الزّيادة في التّوحيد إن ذكر الله تعالى أو سبّح أو هلّل.

تفسير رؤيا البكاء ابن هشام


  • من رأى أنّه يبكي بغير صراخ فإنّه فرج من همّ وغمّ، ومن رأى أنّه يبكي بصراخٍ فهو حصول مصيبةٍ لأهل ذلك المكان، ومن رأى أنّ عيناه تدمع بغيرِ بكاء فإنّه يظفر بمراده، ومن رأى أنّه يبكي ولم يخرج من عينه دمعٍ فليس بمحمود، وإن جرى مكان الدّمع دم فإنّه يدلّ على ندمٍ على أمرٍ قد فات منه ويتوب، وقيل البكاء قرّة عين، ومن رأى كأنّه يبكي على إنسان يعرفه وقد مات وكان مع البكاء نُواح فإنّه يقع كما يراه في عُقبِه مُصيبة من موت، أو همّ، أو تشنيع، ومن رأى كأنّ النّاس ينوحون على والٍ قد مات وتمزّق ثيابهم وينفضون التّراب على رؤوسهم فإنّ ذلك الوالي يجور في السّلطان، ومن رأى كأنّ الوالي مات وهم يبكون خلف جنازته من غير نواح فإنّهم يرون من ذلك الوالي سروراً. 

ومن رأى كأنّه يبكي فإنّه يفرح فرحاً شديداً، وإن كان البكاء بصراخ فإنّه يدل على مصيبة تصيبه لقوله تعالى (وهم يصطرخون فيها) سورة فاطر،37 ، ومن رأى أنّ عينه مملوءة بالدّمع ولا يخرج منها فيحصل له مال حلال، وأما الدّمع البارد ففرج من غمّ، والحار ضدّه، ومن رأى أنّه يبكي ثم يضحك بعدها دلّ ذلك على قرب أجله لقوله تعالى (وأنّه أضحك وأبكى وأنّه هو أمات وأحيا) سورة النّجم، 53.

تفسير حلم البكاء ابن سيرين


  • من رأى في المنام أنه يبكي بشدة مع صراخ فيدل ذلك على الألم والحزن على من يبكي عليه وإن لم يبكي على أحد فهذا يدل على إنه سيتعرض للهموم.
  • ومن رأى أنه يبكي بدون صراخ فهذا يدل على العمر الطويل لصاحب الرؤيا، ومن رأي أنه يبكي مع جماعة أو قوم ويمشون خلف جنازة وبكاؤهم من غير صراخ فهذا يدل على زوال الهموم ودخول الفرحة والسرور لبيته.
  • ومن رأى في المنام أنه يبكي بكاء شديد ويقوم بالصراخ وشق الملابس واللطم أو كان يلبس ملابس حداد، فهذا يدل على الحزن، ومن رأي في الحلم أنه يقرأ القرآن ويبكي أو تذكر ذنوبه في المنام، وأخذ يبكي فهذا يدل على دخول الفرح والسرور في حياته.
  • من رأى ميتًا في منامه فهذا يدل على شكوى الميت فمن الممكن أن يكون عليه دين قد مات دون سداده فيجب مراجعة أهله في ذلك.
  • ومن رأى ميتًا يبكي فهذا يدل على صلاح هذا الميت والراحة في الدنيا والآخرة، وإن كان العكس فهذا يدل على أن هذا الميت تعب في الدنيا ولم يعد في الآخرة أو يطلب في المنام صدقة عن روحه.

تفسير حلم البكاء ابن هشام


  • من رأى أنه يبكي بدون صراخ فهذا يدل على أنه فرج من الهم والغم، ومن رأى انه يبكي بصراخ فهذا يدل على حصول مصيبة لأهل مكان.
  • ومن رأى أن عينيه تدمع بدون بكاء فهذا يدل على أنه سينال مراده، ومن رأى أنه يبكي بدون دموع فهذا يدل على أنه ليس بمحمود، وأن كان مكان الدمع دم فهذا يدل على ندم من أمر ما ويتوب.
  • ومن رأى أن عينيه مملوءة بالدمع ولا يخرج منها هذا الدمع فهذا يدل على الحصول على المال الحلال، أما خروج الدمع البارد فهذا يدل على الفرج من الهم والغم.

تفسير حلم البكاء للعزباء

  • إذا رأت فتاة عزباء نفسها تبكي في المنام ولكن بدون نواح دل ذلك على الزواج لها أو على عفتها. أما البكاء مع النواح واللطم في المنام للعزباء فيدل على عدم زواجها أو على مصيبة لها.

تفسير حلم البكاء للمتزوجة

  • إذا رأت المتزوجة نفسها في المنام تبكي بدون نواح دل ذلك على حياة سعيدة ترغد بها، وتربية صالحة لأبنائها. أما إذا ترافق البكاء مع لطم ونواح فسيدل ذلك على الفراق بينها وبين زوجها، أو على الفقر والشقاء في تربية الأبناء.

تفسير حلم البكاء للحامل

يدل حلم البكاء بدون نواح للحامل على ولادة طفل بار لها ولأبيه، وحسن الخلق. أما إذا ترافق بكاؤها مع نواح فيدل ذلك على ولادتها لطفل فيه علة جسدية أو أخلاقية.


  • ومن رأى أنه يبكي ثم يضحك بعدها فهذا يدل على قرب أجله والله أعلى وأعلم.

الموت في الحلم 


  • هو في المنام دال على رد الودائع، أو خلاص المريض من مرضه، أو السجين من سجنه، وربما دلّ ذلك على الاجتماع بالغائب.
  • والموت في المنام نقص في الدين وفساد فيه وعلو في الدنيا إذا كان معه بكاء وصراخ ما لم يُدفَن في التراب، فإذا دُفِنَ لم يُرجَ منه صلاح.
  • ومن رأى أنه مات ولم يكن هناك هيئه أموات دلّ ذلك على هدم بيت من داره، وقيل: بل ذلك عمى في بصيرته وطول في عمره.
  • وقيل: الموت سفر أو فقر. قيل: الموت على الإطلاق زواج لأن الميت يحتاج إلى الطيب والغسل كالمتزوج.
  • ومن رأى أنه مات وحمل ولم يدفن فإنه يقهر أعداءه.
  • ومن رأى أنه عاش بعد موته فإنه يستغني بعد فقره أو يتوب من ذنبه.
  • ومن أخبره ميت أنه لم يمت فإنه في مقام الشهداء. ومن رأى الميت مريضاً فإنه مسؤول عن أمر دينه. وإذا خرج أهل القبور وأكلوا طعام الناس كله فإن سعر الطعام يغلو. 


  • وما أخبر به الميت عن نفسه أو غيره في المنام فهو حق وصدق.
  • ومن رأى ميتاً في هيئة حسنة وهو ضاحك فإنه كذلك.
  • ومن رأى أنه يصلي على ميت فإنه يعظ رجلاً لا قلب له.
  • ومن رأى أنه يمشي في أثر ميت فإنه يقتدي بسيرته.
  • ومن رأى أن الإمام مات خُربت البلد وبالعكس.
  • والموت ندامة من ذنب عظيم.
  • ومن رأى أنه مات وهو عريان فإنه يفتقر، وإن كان على بساط فتبسط له الدنيا.
  • ومن رأى أن ابناً له مات فإنه ينجو من عدو له.
  • ومن رأى أنه قد مات ودفن فإن عبداً دلّ على عتقه، وإن كان غير متزوج دلّ على تزوجه، وإذا رأى المريض أنه تزوج فإنه يموت.
  • والموت دليل خير لمن كان خائفاً، أو حزيناً وموت الاخوة يدل على موت الأعداء.
  • ومن رأى أنه بين قوم أموات فإنه بين قوم منافقين.
  • ومن رأى أنه يصاحب ميتاً فإنه يسافر سفراً بعيداً.
  • ومن رأى أنه على المغتسل يرتفع أمره، وينجو من ذنوب وهموم وديون.
  • ومن رأى ميتاً أنه حي فإنه يحيا له أمر ميت.
  • وإن رأى الميت مشغولاً أو متعباً فإن ذلك شغله بما هو فيه، وإن كان مريضاً فإنه مسؤول عن دينه.
  • وإن رأى أن وجهه مسود فإنه مات على الكفر.
  • ومن رأى أنه أحيا ميتاً فإنه يسلم على يديه يهودي أو نصراني أو صاحب بدعة.
  • وإن رأى أنه يحيي الموتى فإنه يهدي قوماً ضالين.
  • ومن رأى حياً أعطى الميت شيئاً مما يؤكل أو يُشَرب فهو ضرر يصيبه في ماله.

عطاء الميت في المنام


  • وإن رأى الميت أعطاه طعاماً فإنه يصيب رزقاً شريفاً.
  • فإن رأى أن الميت أخذ بيده فإنه يقع بيده مال من جهة ميئوس منها.
  • والكلام مع الأموات طول عمر، والأخذ من الميت رزق.
  • ومن رأى أنه يكلم ميتاً فإنه يكون بينه وبين الناس جحود.
  • ومن رأى أنه يقبل ميتاً معروفاً فإنه ينتفع من الميت بعلم قد خلفه أو مال.
  • وقيل: من رأى أنه يقبل ميتاً وكان صاحب الرؤيا مريضاً فإنه يدل على موته.
  • ومن رأى أنه تزوج امرأة ميتة ورأى أنها حية فإن الحي يموت.
  • ومن رأى أن الميت أعطاه قميصه البالي أو الوسخ فيفتقر.
  • ومن رأى أن الميت يضرب حياً فإن الحي قد أحدث في دينه فساداً.
  • ومن رأى ميتاً يضربه فإنه ينال خيراً من سفر.
  • ومن رأى ميتاً نائماً فإن نومه راحته في الآخرة.
  • وإن رأى حياً نام مع ميت فإن عمره يطول.
  • ومن رأى حياً بين الموتى فإنه يسافر سفراً بعيداً، ويفسد دينه، وإن رأى أنه مع الموتى وهو حي فإنه يخالط قوماً في دينهم فساد.
  • ومن رأى الميت من الكفار وعليه ثياب قديمة فهو سوء حاله في الآخرة.
  • ومن رأى ميتاً فأخبره بأنه لا يموت أبداً فإنه في مقام الشهداء وهو يهنأ في الآخرة.
  • ومن رأى أن أمه تموت فتذهب دنياه ويفسد حاله. ومن رأى أن أخاه قد مات، وكان مريضاً فهو موته.

للموت في الحلم العديد من التفسيرات 


  • من رأى ميِّتًا وهوَ حسنُ القَدَمِ فربَّمَا يَدلُّ ذلك على أنَّه في الجنة
  • مَنْ رأى كأن إنساناً قطع مرارةَ إنسانٍ بأسنانِه فمات فيه فربَّمَا يدل علي ان القاطع يحقد عليه حقدا عظيما يهلكه فيه
  • ومن رأى حيا كأنه ميت فربما يدل ذلك على انه يعسر عليه امرا لان الحياه يسر والموت عسر
  • من رأى كَأَنَّهُ نبشَ على ميتٍ فربَّمَا يَدلُّ ذلك على أنَّه باحثٌ عن علمٍ في طلبِ الدنيا وإن كان الميتُ حيَّاً فإنَّ العلمَ زيادةٌ في الدين
  • من رأى أَنَّهُ مات ثم عاش فربَّمَا يَدلُّ ذلك على أنَّه يذنب ذنباً
  • من رأى كَأَنَّهُ يحدِّثُ الموتى في حوائِجِه فربَّمَا يَدلُّ ذلك على أنَّ حوائِجَه قُضِيَت
  • من رأى أنَّه ماتَ من غير مرضٍ فربَّمَا يَدلُّ ذلك على أن عمرَه سيطول
  • من رأى ميتا ضاحكاً لابساً ثياباً خضراءَ طيبةً فربَّمَا يَدلُّ ذلك على أنَّه سيموت مغفوراً
  • من رأى فى منامِه أَنَّهُ لا يموت أبداً فربَّمَا يَدلُّ ذلك على أنَّه سيُقْتَلُ في سبيل الله عزَّ وجلَّ
  • من رأى ميتاً طلق الوجه لم يكلِّمه ولم يمسَّه فربَّمَا يَدلُّ ذلك على أنَّه مرضِىٌّ عنه لوصول برِّه إليه
  • من رأى أَنَّهُ مات ورَأى لموته مأتما ومجتمعاً وغسلا وكفناً فربَّمَا يَدلُّ ذلك على أن دنياه سلَمَتْ وفسد دينُه
  • من رأى كأَنَّهُ قُتِل فربَّمَا يَدلُّ ذلك على أنَّه سينالُ راحةً وصحةً فى الجسمِ َ
  • من رأى أنَّ الحاكمَ مات فربَّمَا يَدلُّ ذلك على خرابِ البلدةِ
  • روى في كتب تفسير فربما أنَّها إن لم يكن لها زوجٌ تزوجت وإن كانت متزوجةٌ فسدَ دينُها من رأت أَنَّها ماتت وحُمِلَت على جنازةٍ
  • من رأى أَنَّهُ غمره الماءُ حتى مات فربَّمَا يَدلُّ ذلك على أنَّه سيموتُ شهيداً أو سيموتُ كثير الخطايا
  • من رأى كَأَنَّهُ مات على سريرٍ فربَّمَا يَدلُّ ذلك على أنَّه سينال الرفعه
  • من رأى كَأَنَّهُ وجد ميتاً فربَّمَا يَدلُّ ذلك على أنَّه سيجد مالا
  • من رأى كَأَنَّ ابنَه مات فربما يدل ذلك علي انه سيخلص من عدوه
  • من رأى كَأَنَّ ابنتَه ماتت فهذا دليلٌ على أنَّه يأسَ من الفرج
  • من رأى كَأَنَّ رجلا قال لرجل إن فلاناً مات فجأة فربما يدل ذلك على ان سيصيبه الغم فجاه
  • إن رأت امرأةٌ حاملٌ أنَّها ماتت وحملت والناسُ يبكون عليها من غير نوحٍ يَدلُّ ذلك على أنَّها تلدُ ولداً وتُسَرُّ بِه
  • من رأى أنَّه أعزبٌ ورأي انه سيتزوج فربما يدل ذلك على رؤيا الموت
  • من رأى كَأَنَّه مات وكان متزوجاً في الدنيا فربَّمَا يَدلُّ ذلك على أنه سيطلِّقُ زوجتَه
  • من راى كَأَنَّهُ مات وكان شريكاً لرجلٍ آخرٍ فربَّمَا يَدلُّ ذلك على فضِّ الشركةِ بينه
  • من رأى كَأَنَّهُ أحيا ميتاً فربَّمَا يَدلُّ ذلك على أنَّه يُسْلِمُ على يديه كافرٌ أو فاسقٌ
  • من رأى قوماً ينوحون ويبكون على حاكمٍ قد مات ويمزِّقون ثيابَهم وينفضون الترابَ على رؤوسِهم فربَّمَا يَدلُّ ذلك على أن الحاكمَ يجورُ في حكمِه ومن يرى انه نام بجن فراش ميت فربما انه سيطول عمره فالحمد لله علي كل حال وعلى كل الاحوال التي انعم علينا بها فالشكر لله والثاء عليه .


أنواع الرؤيا، والمعيار الذي يدل على صدقها


  • قال القرطبي: ويدخل فيه ما يلازمه في يقظته من الأعمال والعلوم والأقوال، وما يقوله الأطباء من أن الرؤيا من خلط غالب على الرائي ( ومنها جزء من ستة وأربعين جزءا من النبوة ) ... . اهـ .


  •  واعلم أن الرؤيا قد تتفاوت أحوالها فيتذكر الرائي رؤياه بشكل واضح وقد ينسى بعضها، ولكن مجرد  وضوح الرؤيا في النوم وتذكرك إياها لا يدل بالضرورة على صدقها ولكنها بشرى لك، وواظب على الطاعات والعمل الصالح فإن رؤيا المسلم قد تكون رؤيا صادقة بقدر استقامته وصدقه في الحديث كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم: أصدقهم رؤيا أصدقهم حديثا. أخرجه مسلم.


  • وهذا هو الغالب في المؤمن المستقيم، وقد تكون أضغاث أحلام وهذا كثير الوقوع لمن نام يتفكر في أمر ما، وقد تكون من لعب الشيطان بالإنسان وهو كثير في الفجار، ففي الحديث: إذا اقترب الزمان لم تكد رؤيا المؤمن تكذب. متفق عليه.


  •  وفي صحيح مسلم وسنن ابن ماجه واللفظ له: أن رجلاً قال للنبي: رأيت فيما يرى النائم البارحة كأن عنقي ضربت فسقط رأسي فأتبعته فأخذته ثم أعدته مكانه، فقال رسول الله: إذا لعب الشيطان بأحدكم في منامه فلا يحدث به الناس.


  • قال الحافظ في الفتح : قوله: الرؤيا الحسنة من الرجل الصالح. هذا يقيد ما أطلق في غير هذه الرواية كقوله: رؤيا المؤمن جزء ولم يقيدها بكونها حسنة ولا بأن رائيها صالح، ووقع في حديث أبي سعيد: الرؤيا الصالحة وهو تفسير المراد بالحسنة هنا. قال المهلب: المراد غالب رؤيا الصالحين؛ وإلا فالصالح قد يرى الأضغاث ولكنه نادر لقلة تمكن الشيطان منهم؛ بخلاف عكسهم فإن الصدق فيها نادر لغلبة تسلط الشيطان عليهم، قال: فالناس على هذا ثلاث درجات: الأنبياء ورؤياهم كلها صدق وقد يقع فيها ما يحتاج إلى تعبير، والصالحون والأغلب على رؤياهم الصدق وقد يقع فيها ما لا يحتاج إلى تعبير، ومن عداهم يقع في رؤياهم الصدق والأضغاث وهي على ثلاثة أقسام: مستورون فالغالب استواء الحال في حقهم، وفسقة والغالب على رؤياهم الأضغاث ويقل فيها الصدق، وكفار ويندر في رؤياهم الصدق جدا، ويشير إلى ذلك قوله صلى الله عليه و سلم: وأصدقهم رؤيا أصدقهم حديثا. أخرجه مسلم من حديث أبي هريرة ... اهـ. والله أعلم.