فوائد نبتة الشيح


استعمالات الشيح


  • لأوراقه رائحة عطرية قوية وطيبة، يستعمل في الطب، ترعاه الماشية، ويصنف كحار يابس.
  • يستعمل النبات كاملاً عدا جذوره والمواد الفعالة في الشيح زيته ومادة السانتونين المتوفرة فيه والفعالة في طرد الديدان من المعدة، كما أنه يقطع البلغم ويُذهب الفُواق، والمغص 
  • ويستعمل مغليه لعلاج الحميات ومنقوعه في تخفيف البول السكري. يُخلَط رمادُها مع أي دهن فيُزيل داء الثّعلب، والحزاز،
  • وتُستخدم أوراق الشيح كبخور حيث يحرق في المنازل لتطهيرها من الروائح الكريهة ولطرد الهوام، والثّعابين، والحشرات.

علاج مرض السرطان


  • اكتشف العلماء ان نبات الشيح قادر على تدمير الخلايا السرطانية بسرعة
  • اكتشف علماء من جامعة كاليفورنيا الأمريكية ان نبات الشيح (الأرطماسيا) قادر على تدمير 98 بالمائة من الخلايا السرطانية في الجسم خلال 16 ساعة فقط.
  • هذا الاكتشاف جعل الخبراء يعملون على ابتكار مستحضر طبي يمكن بواسطته القضاء على الأمراض السرطانية تماما.
  • واكتشف الخبراء ان نبات الشيح يفرز مادة artemizinin حيث اثبتت الاختبارات السريرية ان جرعة من هذا الدواء تكفي لتدمير 98 بالمائة من الخلايا السرطانية في الجسم خلال 16 ساعة فقط.
  • وحسب رأي العلماء، عند إضافة الحديد الى هذا المستحضر سوف يدمر 100 بالمائة الخلايا السرطانية في الجسم ويمنع ظهور خلايا سرطانية جديدة.
  • تجدر الاشارة الى أن استخدام نبات الشيح الحولي لوحده يمكن ان يقضي على 28 بالمائة من الخلايا السرطانية في الجسم، ولكن عند إضافة عنصر الحديد فإن المزيج يدمر كافة الخلايا السرطانية في الجسم. إضافة إلى هذا بينت الاختبارات ان هذا النبات لا يؤثر في الخلايا السليمة.
  • وتستخدم مادة artemizinin في الوقاية من الملاريا، ولكن العلماء اثبتوا ان نبات الشيح الحولي فعال جدا في مكافحة الأمراض السرطانية.
  • نبات الشيح الحولي Artemisia annua ، نوع من انواع نباتات الشيح، فواح العرف العطري ويتراوح ارتفاعه بين 50 و150 سم، وأوراقه خملية النصل وقناباته شفافة وعروقها ضاربة الى اللون الأخضر.
  • ويستمر ازهراره في شهري يوليو/تموز واغسطس/آب، وينتشر في مختلف بقاع العالم.

فوائد الشيح


  • يُقاوم الشّقوق الحُرّة المسبّبة لمرض السرطان.
  • يحتوي على مركب الأرتيميسينين، الذي يُحارب الملاريا.
  • يعالج مشاكل الشعر المختلفة، بما في ذلك التساقط.
  • يعالج مشاكل الجهاز الهضميّ؛ كعسر الهضم، والإمساك، والإسهال، والمغص، والتقيؤ، والغثيان، والانتفاخات، ويطرد الديدان المعويّة بفضل احتوائِه على مركب السانتوين المطهر للمعدة.
  • يُحفز الشهية، ويساعد على زيادة الوزن.
  • يُحسّن من عمل الكبد، ويعزّز من إفراز المادة الصفراء.
  • يُخفّف من تشنجات الدورة الشهريّة، أو الطمث، ويُنظّمها، ويقلّل من تقلص المهبل بعد الولادة.
  • يزيد من معدّل الخصوبة.
  • يُخلّص من أوجاع العضلات، ومن مشاكل الجهاز التنفسيّ، كالتهاب الشعب الهوائيّة، ومشاكل الصدر، كالربو.
  • يعالج مشاكل الروماتيزم، والتهابات المفاصل المختلفة.
  • يعالج مشاكل الجلد، كالفطريّات.
  • يخلّص الجسم من السموم المتراكمة فيه.
  • يقوّي الجهاز المناعيّ.
  • يُنشّط الدورة الدمويّة، وبالتالي يزيد من نشاط وطاقة الجسم.
  • مفيد جداً لصّحة الأعصاب، والقدرات الدماغيّة، والمخ، ويقي من الوهن العصبيّ.
  • يعدّ من أقوى مضادات الأكسدة؛ حيث يؤخّر علامات التقدّم في السن، والشيخوخة.
  • يسهّل عملية الولادة.
  • يقي من القلق، والتوتر.
  • يخفّض معدل السكر في الدم، ممّا يجعله مفيداً لمرضى السكريّ.
  • يطرد البلغم، ويخفّف الأعراض المزعجة المرافقة له.
  • يخفّض درجة الحرارة.
  • يعالج التهاب الأظافر.
  • يعالج أمراض الجهاز التناسليّ.
  • يقي من الحموضة.
  • يخفّف من حدّة الصداع.
  • يعتبر من المزيلات الطبيعيّة للعرق، وذلك بفضل احتوائه على نسبةٍ عاليةٍ من مركب الثوجون المضاد للجراثيم، والذي يتميز برائحة قويّة.

الأسماء التي تطلق علية في الوطن العربي

  • الشيح السعودي
  • الشيح الأردني
  • الشيح الحولي
  • البعيثران أو الشيح الخليلي 
  • شيح سيبر 
  • الشيح الشجيري 
  • شيح فرلوه 
  • الشيح المكنسي
  • الشيح وحيد البذرة

أضرار الشيح


  • يجب مراعاة عدم المبالغة في استخدامه بسبب مادة السانتونين ذات الآثار السمية إذا استخدمت بكثرة، أو بصورة مستمرة.
يعتبر الشيح من الأعشاب الآمنة إلى حدٍّ كبيرٍ، إلّا أنّ شأنه شأن كافّة النباتات يُفضّل عدم استخدامها في بعض الحالات، والتي تتمثّل فيما يلي:
  • يضرّ بصّحة النساء الحوامل.
  • يجعل مذاق الحليب مُراً، لذلك لا ينصح بتناوله من قبل المرضعات،.
  • يتسبب في اضطرابات في المعدة والأمعاء، وخاصّة لمن يعانون من قرحة المعدة، عند الإفراط في تناوله .